الرئيسية < أخبار عامة – صور – منوعات (صفحة 4)

أخبار عامة – صور – منوعات

فيديو: القبض على ساحر يسحر النساء في الحدائق العامة بالكويت .

IMG_8212.PNG

يتداول ان هذا ساحر يسحر النساء في الحدائق العامة ويبيع على الشباب في المقاهي بضائع وتم القبض عليه وفي المخفر أتو بشيخ يقرأ عليه لكي لا يسحر أفراد الشرطة هذا والله أعلم ..

قاتل بن لادن: أطلقت رصاصتين على رأسه والقصة تستحق النشر حتى لو حوكمت

IMG_7406.JPG

أكد جندي البحرية الأمريكية من عناصر وحدة SEAL، (وهي وحدة من القوات الخاصة في البحرية)، الذي قال بأنه أطلق النار على أسامة بن لادن، بأنه لا يهتم ما إذا كانت وزارة الدفاع “البنتاغون” سوف تقاضيه على نشر قصته للعامة حول الغارة على المجمع الذي كان يختبئ فيه أسامة بن لادن زعيم تنظيم القاعدة في باكستان في مايو/ أيار عام 2011.

ولكن روبرت أونيل قال بأن قيمة مشاركة تفاصيل المهمة مع عائلات ضحايا 11 سبتمبر2001، والجنود الذي قتلوا في الحرب اللاحقة جعلت روايته للقصة تستحق المخاطرة.

وأضاف “أعتقد بأنني قمت بذلك بطريقة لا تنتهك أي تكتيكات أو قواعد” وذلك في مقابلة مع جاك تابر في برنامج “ The Lead” الذي تبثه CNN. وأوضح بأنه سيخاطب المحكمة في حال تمت مقاضاته.

وأوضح أونيل بأنه استوعب تأثير قصته عندما تحدث مع مجموعة تضم نحو 20 شخصا من عائلات ضحايا هجمات 11 سبتمبر، وقال بأنها كانت تلك المرة الأولى التي يتحدث فيها ن المهمة وبأن الرجال والنساء الحاضرين بكوا وأخبروه بأن القصة مقتصرة عليهم. وأنه في تلك اللحظة أدلك أهمية مشاركة قصته، وبأنه يجب أن يجد طريقة لذلك مع “أخذ التكتيكات وسلامة الجنود وما يخص وزارة الدفاع بعين الاعتبار.”

وردا على انتقاده من قبل مسؤولين سابقين وعسكريين حاليين بأنه ما كان عليه أن يتكلم للعامة قال أونيل “أعتقد بأنه من المهم تاريخيا أن تخرج هذه القصة” وأضاف “لقد كنا في نهاية مرحلة من الحزن الطويل” وقال بأنه يشعر بالفخر أنه تمكن من الذهاب إلى هناك ليكون جزءا من العملية.

وروى أونيل في المقابلة تفاصيل الترتيبات التي سبقت ذهابه، وقال بأنه “كان هناك احتمال بنسبة 90% بأن لا أعود” نظرا للتهديدات المتوقعة من الجيش الباكستاني، الذين لم يخطروا بالعملية، حيث يمكن أن يسقطوا المروحيات، وكذلك بيت بن لادن قد يكون مفخخا بالمتفجرات، وربما يكون الآخرون في المنزل يرتدون أحزمة ناسفة.

“المنزل يمكن أن يتم تفجيره، احتمال إصابتي بالرصاص، اشخاص انتحاريون، وكذلك القلق من إطلاق غاز.. فرصة عدم عودتنا كانت أكبر بكثير من احتمال العودة.”

وأوضح أونيل بأنه اتصل بعائلته قبل الذهاب في المهمة، ولم يعملهم بتفاصيل ما هو بصدده، ولكنه كان يعلم بأنه سيعرفون لاحقا بغض النظر عما تنتهي إليه المهمة، كما قام بكتابة رسالة لأطفاله الصغار، لكي يتم تسليمها لهم في حال لم ينج في أوقات لاحقة، فعلى سبيل المثال لن يكون هناك عند زواجهم.

بعد بدء العملية وصف أونيل كيف تم الهبوط خارج مجمع بن لادن على متن واحده من المروحيتين، بعد أن سقطت الطائرة الأولى، وقال بأنه كان الشخص الثامن في الطابور في وحدة SEAL، حيث تحركوا من الطابق الأرضي للمجمع إلى الطابق الثاني.

في ذلك الطابق، ستة جنود كانوا أمامه تفرقوا لكي يأخذوا أبناء بين لادن، وتطهير باقي الغرف وتحديد أي تهديد محتمل، فأصبح الثاني في الطابور وتوجه إلى الطابق الثالث، حيث من المتوقع العثور على بن لادن.

عندما وصلت المجموعة الطابق الثالث، واجه الجندي الذي أمامه شخصا مجهولا اتضح انه امرأة، وحيث كان هناك تخوف من انفجار حزام ناسف، فكّر أنه عليهم التغلب عليها، وحين قام بدخول الغرفة كان يخشى أن يقوم بن لادن بتفجيرها.

وأوضح أونيل بأنه عندما حدد العقل المدبر في تنظيم القاعدة “أطلقت عليه رصاصتين في الرأس، وسقط على الأرض .. أطلقت عليه رصاصة أخرى، وقتلته.“

المصدر: سي ان ان

شاب يطلق عروسه فور رؤيته وجهها ليلة الزواج .

IMG_7415.JPG

فوجئ الحضور في إحدى قاعات الأفراح في المدينة المنورة، بالعريس يطلق عروسه، بمجرد أن كشف الغطاء عن وجهها، بعد أن استعدا لالتقاط صور تذكارية لهما.

وصرخ العريس في وجه زوجته بالقول: «لست أنت الفتاة التي أريدك، لست أنت التي في مخيلتي، أنا آسف أنت طالق»، ما أصاب العروس بانهيار عصبي وبكاء متواصل لفت انتباه النساء المدعوات، ليكتشفوا السبب الذي أحال القصر إلى حزن واستغراب من الجميع.

وبين مصدر أن العريس لم تتح له النظرة الشرعية، لمشاهدة عروسه قبل الخطبة، ولم يرها إلا ليلة زفافه بعد أن كشفت وجهها له.

بينما، أوضحت مصورة الفرح أم عبدالرحمن لـ«عكاظ» أن العروس اتصلت بها في اليوم التالي وطلبت منها تمزيق صورها مع زوجها السابق واستلام صورها مع والدتها وإخوتها.

المصدر: صحيفة عكاظ

خطيب جمعة يفاجئ المصلين بترديد “العالمية صعبة قوية”

IMG_7396.JPG

فاجأ خطيب جامع أبو عوف في ينبع البحر الشيخ لطفي بصيل، المصلين في خطبة الجمعة اليوم عندما ارتقى منبر الجامع بعبارة “العالمية صعبة قوية”، حيث رددها الشيخ، قائلاً: نعم العالمية صعبة قوية على من؟؟ أتدرون على من ؟؟؟؟؟ على مليار ونص المليار مسلم… مليار ونص المليار، لم نحقق انجازاً طبياً او اقتصادياً أو زراعياً، نجرى ونلهث خلف كرة منفوخة قادنا التعصب للقطيعة والتباغض والاستهزاء بإخواننا المسلمين والتهكم وإطلاق الألقاب والهمز واللمز، وكأننا لم نقرأ: )يا أيها الذين آمنوا لا يسخر قوم من قوم)، وكأننا لم نقرأ: (أيحب أحدكم أن يأكل لحم أخيه ميتاً فكرهتموه). الأخ لا يكلم اخاه والزوج يضرب زوجته وقد يطلقها والابن يقطع اباه، وكل ذلك تعصباً للكرة… نسينا قيمنا وتلذذنا بالنعم، وتناسينا قضايانا القدس والشام وبورما… انتمينا للألوان، وتركنا انتماء الدين والعقيدة… والينا كافر وابغضنا مؤمن… تلفظ بعبارات ولعن وسب لإخوان لنا في الدين وحتى في النسب والوطن. وتابع: وصل بنا التعصب إلى معاقل التربية والتعليم إلى مدارسنا وبين طلابنا، والأدهى والأمر أن من بين مربي الأجيال من يدعو إلى التعصب ويغذيه. وختم بصيل خطبته، بالمطالبة بنبذ التعصب والانتماء للألوان وحذف كل صورة أو مقطع يدعو للتعصب وعدم تناقلها.

المصدر: صحيفة المدينة

كيلو “الفقع” بـ 100 ألف يورو في أوروبا .

IMG_7395.JPG

أليسا أيزواردي مقدمة البرامج في التلفزيون الإيطالي تعرض كمأة بيضاء (الفقع), بمناسبة اليوم العالمي لمزاد ألبا العالمي للكمأة الذي ينظم في جرينزي كافور شمال غربي إيطاليا أمس . وقد تم بيع الكمأة البيضاء نوع التوام ووزنها واحد كيلو جرام بـ 100 ألف يورو لمشتري من هونج هونج.

المصدر: صحيفة الاقتصادية

رئيس تحرير صحيفة إماراتية يتهجم على أمير الكويت بعد موافقة حكام الامارات !؟

في سابقة هي الأولى من نوعها خليجيا تهجم رئيس تحرير صحيفة ظبيانية على أمير الكويت الشيخ صباح الأحمد الصباح بسبب وساطته لإنهاء الأزمة الخليجية وإتمام المصالحة بين أبوظبي وقطر.

وسخر عبد العزيز الخميس، رئيس تحرير صحيفة “العرب” التي تملكها أبوظبي وتصدر في لندن من أمير الكويت دون أن يسميه باسمه قائلا “هناك قائد دولة مشغل نفسه زيارات للوساطة والمشكلة أنها لصالح من يمول ويدعم إعلاميا منافسيه المحليين الذين كادوا يصلون لقصره قبل تدخل الأصدقاء”.

وطعن الخميس في وساطة وقدرة أمير الكويت قائلا “مدرسة السياسة القديمة تغيرت وحب الخشوم لم يعد فعالا،المهم الأفعال والتقاء المصالح ووحدة الاستراتيجيات” ..حسب تعبيره في عدة تغريدات عبر حسابه على موقع “تويتر”.

وحرض الخميس، أمير الكويت على قطر دون يُسمها مستخدما لغة لاتليق بمخاطبة حاكم خليجي قائلا له ” كادوا أن يحرقوا قصرك ويطيحون بملكك وأنت بكل طيبة تسعى للتوسط لهم بدلا من أن تنضم لإيقاف عبثهم في المنطقة.

وواصل الخميس تهجمه قائلا لأمير الكويت” تركض شمالا وشرقا وجنوبا تقبل أنف هذا وتبشر بمرجعية ذاك وبينهم الذئاب العدوة. وفي النهاية تغضب ممن وقفوا معك في وقت الله لا يعيده عليك.

وقد اطلق مغردون كويتيون هاشتاجا على تويتر يحمل عنوان (#عبدالعزيزالخميس_يسئ_للأمير) دافعوا فيه عن أميرهم وقالوا: إن الخميس لم يكن يتجرأ على ذلك لولا ضوء اخضر من قادة إمارة أبوظبي التي يقول محللون خليجيون أن وساطة أمير الكويت، أحرجتهم بشدة وكشفت موقفهم من إثارة الخلافات بين دول الخليج لتقويض منظومة مجلس التعاون الخليجي.

IMG_7392.PNG

IMG_7393-1.PNG

IMG_7394.PNG

حارس أمن فلبيني يدخل الإسلام بعد تكليفه بمرافقة الشيخ ماهر المعيقلي بالفلبين .

IMG_7378.PNG

أشهر رجل الأمن الفلبيني “آرنيل أكوينيو” إسلامه، في أثناء رحلته من العاصمة الفلبينية “مانيلا” حتى جزيرة “دافاو” في الجنوب؛ بعد تكليفه من قِبل السفارة السعودية بحماية إمام الحرم المكي الشيخ ماهر المعيقلي، الذي يزور البلاد حالياً.

وأبدى الضيف الجديد على الإسلام إعجابه وسروره باعتناقه الدين الصحيح، مشيراً إلى أن الشيء الذي أثّر فيه هو الخلق الرفيع الذي كان عليه الشيخ المعيقلي، وتعامله الراقي مع الناس، وأيضاً التعاون المتبادل بين أعضاء السفارة.

المصدر: صحيفة سبق

ليبيا: احتجاز طائرة إماراتية محملة بالذخيرة لدعم مليشيات حفتر .

IMG_7391.JPG

طرابلس – قدس برس
كشفت مصادر ليبية تابعة لثوار ليبيا (غرفة عمليات فجر ليبيا) النقاب عن أن الثوار احتجزوا طائرة إماراتية في مطار “غات” جنوب ليبيا، أمس الأحد، وأن طاقمها و7 إماراتيين يخضعون للتحقيق، بعد أن تبين أنها محملة بالذخيرة، فيما قالت مصادر إماراتية أنها طائرة إغاثة لا تحمل أسلحة.
وقالت المصادر الليبية: “إن الطائرة التي تحفظ عليها ثوار فجر ليبيا عرضت الإمارات 200 مليون دولار على احد الشخصيات الليبية المسؤولة للسماح لها بمعاودة الطيران وإطلاق سراح طاقمها، وأن طائرة ثانية ذهبت لهذا الغرض ثم غادرت المطار بعد التفاوض ولا تزال الطائرة الأولي محتجزة في قبضة القوة الثالثة لرئاسة أركان الجيش الليبي”.
وأضافت ذات المصادر: “إن طائرة إماراتية نزلت في مطار غات من أجل مساندة ميليشيات محسوبة على اللواء المتقاعد خليفة حفتر في مدينة أوباري، التي تحاصر فيها قوات “فجر ليبيا” مجموعة من الميليشيات المحسوبة على حفتر، وأنَّ الطائرة محمّلة بأسلحة ومعدات عسكرية، من أجل مساندة ميليشيات حفتر، وذلك بعدما اقتربت قوات فجر ليبيا من حسم المعركة والسيطرة على المدينة القريبة من الحدود الجزائرية ـ الليبية، التي تستخدم من قبل الطوارق في تهريب المرتزقة إلى جبهات القتال”.
وفيما أكدت وسائل الإعلام الموالية لحفتر، خبر احتجاز الطائرة في مطار غات، فإنها نفت أن تكون الطائرة تحتوي أي أسلحة، وقالت “إنها تحوي مواد غذائية وأدوية إلى مدينة الأباري، بسبب ما وصفته بالوضع السيئ للمدينة، وإن الطائرة مرسلة من مجلس النواب المنحل كمساعدات إلى المنطقة المنكوبة التي تنعدم بها المواد الغذائية والأدوية والوقود بسبب الاشتباكات”.
وقالت السلطات الإماراتية لمواقع إخبارية ليبية: “إن طائرة إماراتية حطت في مطار غات بالفعل، ولكنها طائرة إغاثة وصلت من مدينة طبرق مرسلة من “مجلس النواب (الذي قضت المحكمة الدستورية ببطلانه) والحكومة المؤقّتة وبها مواد غذائية وأدوية إلى أهالي غات”.
وبحسب الصور الواردة للطائرة المحتجزة فإنها لا تحمل أي علم يدل على هويتها أو مكان العمل الذي تتبع له، وهو ما يثير شبهات أن الطائرة التي قدمت بالفعل من مدينة طبرق، مقدمة في الغالب من إحدى الدول المعادية للثورة الليبية، ويطعن في فكرة المساعدات الغذائية، بحسب ما يقوله ثوار ليبيا.
وتأتي الأنباء عن احتجاز الطائرة، في وقت حذرت فيه قوات “فجر ليبيا” الدول الإقليمية من مغبَة التدخل في شؤون ليبيا الداخلية، معتبرة أن هذا التدخل سيدخل المنطقة بأكملها في صراعات لا يعرف مداها.
وطالبت “فجر ليبيا”، كل “المنظمات الحقوقية والدول الصديقة بسرعة التدخل لإطلاق سراح المواطنين الليبيين المحتجزين في دولة الإمارات”.

المصدر/ بوابة الشرق